المقالات

قسم : السير والتاريخ

رجال من التاريخ

رجال من التاريخ

أحكي لكم قصة........
قصة واقعية، حدثت من ألف عام، تحديدًا عام 429 من الهجرة
في مكان بعيد، في جنوب المغرب الأقصى. إنها قصة دولة. دولة أقامها الله عز وجل وأمَدّ لها من عمر الزمان وقتًا وحمى بها أممًا، ونشر بها دينًا. دولة قامت على أكتاف رجل... وأي رجل! إنه عبد الله بن ياسين وإنها دولة المرابطين.

أمهات المؤمنين

أمهات المؤمنين

عاشت زوجات النبي صلى الله علیه وسلم أمھات المؤمنین في غرفھن الصغیرة بجوار المسجد النبوي تمتزج حیاتھن بأصوات الأذان للصلوات، ويشھدن جموع الناس مقبلین مدبرين، يصلون ويستمعون لأحاديث النبي صلى الله علیه وسلم، ويشتركن في بیان تعالیم الإسلام، وخاصة في شئون المرأة، ثم لھن حیاتھن الخاصة مع النبي صلى الله علیه وسلم حافلة بالعبادة والعلم، ملیئة بالعبر دافقة بالخیر، ولا تخلوا من الجدل والخصومة أحیانا، والعبرة أحیانا أخرى.

مصعب بن عمير

مصعب بن عمير

فارس من أصحاب رسول الله صلى الله علیه وسلم، كتب التاريخ قصته بماء العیون، حق على كل شاب من شباب المسلمین أن يطالع سیرته، ويتأمل مواقفه.
نشأ مترفاً مدللا منعماً، لأبوين غنیین، حسیبین، نسیبین، قريشیین، عرفته نوادى مكة بلیالیھا المقمرة، وسیماً متأنقا، مختالاً متألقاً، ضاحكاً متبختراً، منعماً متعطراً، يأكل ويشرب، ويلھو ويلعب، يبحث عن مواطن اللذة، وأسباب النعیم، يدفعه إلى ذلك دفعا بیئة لاھیة عابثة، وعادات ماجنة، وأعراف واھیة، وأبوان يتصديان لكل ما يعكر لذته، ويعوق شھوته.

أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم

أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم

توفى النبي صلى الله علیه وسلم وقد ترك من الآيات الباھرة والمعجزات الظاھرة ما حیر الباحثین وأعیا المتأملین، ومن أعجب ما تركه النبي صلى الله علیه وسلم ذلك الجیل الذي رباه، فلم يسبق لنبي أن ربى جیلاً بكامله كما فعل رسول الله صلى الله علیه وسلم.

وفاة النبي صلى الله عليه وسلم

وفاة النبي صلى الله عليه وسلم

لما نزل قوله تعالى: {إِذَا جَاء نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ (1) وَرَأَيْتَ النَّاسَ يَدْخُلُونَ فِي دِينِ اللَّهِ أَفْوَاجاً (2) فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ إِنَّهُ كَانَ توابا (3) } وكان ذلك في حجة الوداع، علم رسول الله صلى الله علیه وسلم أنه قد نعیت إلیه نفسه، ولا ريب أن الأحداث العظیمة سبقھا من الإرھاصات و العلامات ما يشیر إلى قرب وقوعھا.

العشاء المغرب العصر الظهر الشروق الفجر
ينصح بإستخدام متصفح كروم لمشاهدة أفضل للموقع