الفتاوى والاستشارات

حكم ختمات القرءان الجماعية

أبلغ عن رابط لا يعمل Print Friendly and PDF Share G+ Share Facebook
السؤال :
ما حكم ختمات القرءان جماعية؟
الإجابة :

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 

فليعلم أن تلاوة القرآن عبادة كغيرها من العبادات، يرد الأمر فيها إلى ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم في شأنها، وما مضى عليه أصحابه والتابعون لهم بإحسان، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : "مَنْ عَمِلَ عَمَلًا لَيْسَ عَلَيْهِ أَمْرُنَا فَهُوَ رَدٌّ" رواه مسلم.

وقراءة القرآن جماعة لها أربع صور:

 
الصورة الأولى:
أن يقرأ واحد والباقون يستمعون له، فهذه الصورة مستحبة لا تكره بغير خلاف؛ لما في الصحيحين من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم:  "اقرأ علي"، قلت: أقرأ عليك وعليك أنزل؟! قال: "فإني أحب أن أسمعه من غيري"، فقرأت عليه سورة النساء حتى بلغت فكيف إذا جئنا من كل أمة بشهيد وجئنا بك على هؤلاء شهيداً، قال: "أمسك" فإذا عيناه تذرفان. 

الصورة الثانية:
أن يقرأ قارئ ثم يقطع ثم يعيد غيره ما قرأ الأول لأجل مدارسة القرآن، فهذه الصورة مستحبة باتفاق الفقهاء؛ لأن جبريل عليه السلام كان يدارس النبي صلى الله عليه وسلم القرآن في رمضان يعرض كل منهما على الآخر.


الصورة الثالثة:
أن يقرأ قارئ ثم يقطع ثم يقرأ غيره بما بعد قراءته، فذهب جمهور أهل العلم إلى أن ذلك حسن لا يكره،
والراجح في هذه الصورة أنها لا تكره، لقول النبي صلى الله عليه وسلم:  "ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله تعالى يتلون كتاب الله، ويتدارسونه بينهم، إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة، وحفتهم الملائكة، وذكرهم الله فيمن عنده" رواه مسلم وأبو داود من حديث أبي هريرة رضي الله عنه.

الصورة الرابعة:
أن يقرأ الكل مجتمعين بصوت واحد.
وهذه الصورة ليس عليها دليل معتمد، ولهذا ينبغي ترك هذه الصورة الأخيرة، فإن الخير في اتباع من سلف، وحذراً من المجاراة والمباهاة واختلاط الأصوات وترك الإنصات.

 

أما إن كنتم تجتمعون لمجرد الختم فقط، أو ما انتشر على الإنترنت من أن يقرأ كل واحد جزءا مثلا حتى نختم، فهذه الصورة ليس عليها دليل أيضًا، ولا يصدق على كل واحد أنه ختم ختمة؛ فينهى عنها.

 

والأولى أن يكون هناك نصيحة وتذكير بفضل تلاوة القرآن وختمه، فيختم كل واحد لنفسه بقراءته الخاصة به.


والله أعلم، والحمد لله رب العالمين. 

العشاء المغرب العصر الظهر الشروق الفجر
ينصح بإستخدام متصفح كروم لمشاهدة أفضل للموقع