العلماء والدعاة

الشيخ /  محمود ريان

  • الدولة :

    مصر

لا يوجد محتويات هنا

نشرة أخبار الدعوة السلفية

لا يوجد محتويات هنا
لا يوجد محتويات هنا

!!!صديقي المتشدد

!!!صديقي المتشدد

صديقي يحتل منصبًا مرموقًا في المجتمع، له طقوس وعادات خاصة كثيرة التعقيد والتشدد، لا يلبس إلا أفخر الثياب من الماركات العالمية ولا يقبل أبدًا أن يرتدي ساعة يد أو بدلة أو يستخدم هاتفًا إلا أن يكون من أغلى وأفخر وأشهر الماركات، لا تراه أبدًا يركب سيارة تاكسي فضلاً عن أن تراه يومًا من الدهر بجوارك في أتوبيس النقل العام أو حتى في أي وسيلة مواصلات عامة، يختار من السيارات أفخمها وأغلاها فلا يملك إلا سيارة من الطراز الألماني.

القشر واللباب

القشر واللباب

فالإشكالية المتجددة بين أهل الظاهر والباطن، أصحاب القشور والمتمسكين باللباب.

انقسم الناس في أغلبهم إلى فريقين؛ فريق وقف عند الظواهر فحصر الدين في لحية ونقاب وقميص، فصار يوالي ويعادي من أجل مظهر خارجي، وعلى الجانب الآخر اتخذ الفريق الآخر مسلكًا معاديًا لكل ما هو من شعائر الدين الظاهرة، فتراه ينكر على كل من تمسك بهدي ظاهر مستدلاً بأن الأهم هو الباطن وأن الله مطلع على قلوب العباد ولا يأبه لظواهرهم.

لماذا يترك الله الظالمين

لماذا يترك الله الظالمين

سألني ولدي ذو الأعوام السبعة، فقال لي يا أبي ألم تقل لي إن الله على كل شيء قدير وإن الله لا يعجزه شيء في السموات ولا في الأرض؟ فقلت له بلى. فقال لي إذًا، لماذا يرى الله كل هؤلاء المسجونين ظلمًا ولا يخرجهم من السجن وهو يعلم أنهم لم يرتكبوا شيئًا ويترك الظالمين يفسدون في الأرض؟

رجال من التاريخ

رجال من التاريخ

أحكي لكم قصة........
قصة واقعية، حدثت من ألف عام، تحديدًا عام 429 من الهجرة
في مكان بعيد، في جنوب المغرب الأقصى. إنها قصة دولة. دولة أقامها الله عز وجل وأمَدّ لها من عمر الزمان وقتًا وحمى بها أممًا، ونشر بها دينًا. دولة قامت على أكتاف رجل... وأي رجل! إنه عبد الله بن ياسين وإنها دولة المرابطين.

بلاغة النظم القرآنى - أولا - الكناية في القرآن الكريم

بلاغة النظم القرآنى - أولا - الكناية في القرآن الكريم

فقد جرت العادة أن يؤيد الله عز وجل كل رسول بمعجزة من جنس ما نبغ فيه قومه، فهذا عيسى نشأ في قوم نبغوا في الطب فكانت معجزته من الله أن أبرأ الأكمه والأبرص وأحيى الموتى بإذن الله، وهذا موسى نشأ في قوم نبغوا في السحر فكانت معجزته من الله أن انقلبت العصا حية تسعى بأمر الله سبحانه وتعالى، أما نبينا محمد صلى الله عليه وسلم فقد نشأ في قوم نبغوا في استخدام اللغة وبلغوا الغاية في الإلمام بفنون الشعر والنثر وغيره من فصيح الكلام، فجاءت معجزة هذا النبي الخالدة من جنس ما نبغ فيه القوم كذلك، قرآنًا أعجز القوم بفصاحته وبلاغته ونظمه وتأليفه، فلا يستطيع أحد أن يبدل آية مكان آية أو أداةً مكان أداة

ونكتب ما قدموا وآثارهم

ونكتب ما قدموا وآثارهم

كثيرًا ما أتوقف عند قول الله تعالى : ( إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَىٰ وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ ۚ وَكُلَّ شَيْءٍ أَحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُبِينٍ ) ..
ولعلك مثلي سألت نفسك عن هذا الأثر الذي يكتبه الله عز وجل كما يكتب ما قدم الإنسان من عمل في حياته.

عجيب أمري ... !!!

  • التصنيف :

    غير محدد

  • تاريخ النشر :

    25 - 06 - 2012

عجيب أمري ... !!!

في إحدى شركات القطاع الخاص، جلس الموظف أمام مديره الذي كان ممسكًا بتقرير عن أدائه في العمل .
وبينما هو يستعرض التقرير ويتصفح سجل ساعات العمل الخاص بهذا الموظف، لفت انتباه المدير شيء غير عادي وهو أن ساعات العمل الخاصة بالموظف كانت مطابقة تمامًا لعدد ساعات العمل الرسمية المتفق عليها في الشركة , نظر المدير إلى التقرير ثم إلى الموظف وقال له في لهجة قريبة من العتاب ” إنك بالكاد تؤدي ساعات عملك ولا تكاد تحقق أية ساعات إضافية !!!  “

لا يوجد محتويات هنا
العشاء المغرب العصر الظهر الشروق الفجر
ينصح بإستخدام متصفح كروم لمشاهدة أفضل للموقع