العلماء والدعاة

فضيلة الشيخ /  طارق منير

  • الدولة :

    مصر

072 تفسير القرآن العظيم - سورة الجن

071 تفسير القرآن العظيم - سورة نوج

061 تفسير القرآن العظيم - سورة الصف

050 تفسير القرآن العظيم - سورة ق

047 تفسير القرآن العظيم - سورة محمد

041 تفسير القرآن العظيم - سورة فصلت

040 تفسير القرآن العظيم - سورة غافر

038 تفسير القرآن العظيم - سورة ص

036 تفسير القرآن العظيم - سورة يس

035 تفسير القرآن العظيم - سورة فاطر

034 تفسير القرآن العظيم - سورة سبأ

020 تفسير القرآن العظيم - سورة طه

019 تفسير القرآن العظيم - سورة مريم

012 تفسير القرآن العظيم - سورة يوسف

011 تفسير القرآن العظيم - سورة هود

010 تفسير القرآن العظيم - سورة يونس

دروس رمضان بمسجد فجر الإسلام  - عام 1435

حتى لا تغرق السفينة

المعسكر الثالث للدعوة السلفية بالغربية - بمدينة مطروح

  • التصنيف :

    غير محدد

  • تاريخ النشر :

    06 - 10 - 2012

دروس رمضان لسنة 1433 - بمسجد فجر الإسلام

لا تحزن إن الله معنا

فعاليات جمعة إنقاذ الثورة 20-4-2012

شرح كتاب العقيدة الوسطية

شرح الورقات

سورة النعم - فضيلة الشيخ طارق منير

أحسن القصص - فضيلة الشيخ طارق منير

احذر الفتور - فضيلة الشيخ طارق منير

لا يوجد محتويات هنا

فأكلتها الأَرَضَة إلا (باسمك اللّهمّ)

فأكلتها الأَرَضَة إلا (باسمك اللّهمّ)

ثلاثة أعوام انقضت والنبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه محاصرون إذ كتبت قريش وثيقة ظالمة جائرة تقضي بحصار بني هاشم ولاتأخذهم بهم رأفة حتى يسلموا رسول الله صلى الله عليه وسلم للقتل وتم هذا الميثاق وعُلّقت الصحيفة في جوف الكعبة  ي يتوثقوا من إمضائها، حتى أخذت النخوة البعض منهم فذهبوا ينقضونها فوجدوا الأرضة (دويبة تأكل الخشب) قد أكلتها إلاّ باسمك اللهمّ.وهكذا قسمت قريش أهل مكة إلى شعبين: شعب له الجوع والحصار وفيهم رسول الله وأصحابه ، وشعب رضي وتابع وفيهم صناديد الكفر والجهل.
نستحضر هذا، ومصر تطعن في روحها، تئنّ من آلامها ،، وتبعثر آمالها،،وقد قُسّم أهلها أيضاً إلى شعبين وكتب البعض وثيقة بليلٍ ، زعموها دستورية،هي وثيقة حمراء

رمضان موعظة من الله

رمضان موعظة من الله

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد.
فيأتي رمضان وقلوب الموحدين تهفوا إليه لتصافح أيامه بالصيام وتعانق لياليه بالقيام، وبين الصيام والقيام يتلى القرآن ويطعم الطعام، يأتي رمضان وقد استبشرت بمقدمه الكائنات وعم خيره السبع الطباق، كيف لا؟ وأبواب الجنة فتحت كلها فلم يغلق منها باب، داعيةً إلي الغرس والبدار.

حول زيارة الرئيس مرسي إلى طهران

حول زيارة الرئيس مرسي إلى طهران

:الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله, ومن والاه وبعد

رغم أني كنت من الرافضين لزيارة الرئيس مرسي - حفظه الله - إلى طهران لكونهم أعداء ملتنا، وأعداء نبينا - صلى الله عليه وسلم - ولتكذيبهم لكتاب الله الذي برأ الله فيه أم المؤمنين - الطاهرة المطهرة - من فوق سبع سموات

وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين

وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين

مما تعلمته من الشريعة الغراء واستفد ته من واقع الحياة ودروبها أن كثيرا من الأمور لا تجري على ظواهرها ، فقد تكون الظواهر مؤلمة ويجعل الله من ورائها خيرا كثيرا ، فلما ذكر الله تعالى قصة الإفك وكانت محنة عظيمة عصفت بالأمة ، ذكر الله فيها ” لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ مَا اكْتَسَبَ مِنَ الإِثْمِ ” [ النور : 11 ] .

لا يوجد محتويات هنا
العشاء المغرب العصر الظهر الشروق الفجر
ينصح بإستخدام متصفح كروم لمشاهدة أفضل للموقع